تواصلت فعاليات صيف 2010 بإنجاز 50% من مقررات حفظ القرآن الكريم

تواصلت فعاليات صيف 2010 م والتي يقيمها مركز الصديق لتحفيظ القرآن الكريم والعلوم الشرعية تحت شعار معنا للصيف معنى بموافقة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي في الفترة ما بين 20 يونيو إلى 29 يوليو 2010م.

وذكر فضيلة الشيخ عبد الرحمن درويش المرزوقي رئيس مجلس الإدارة أن طلاب وطالبات حلقات تحفيظ القرآن أنجزوا نسبة 50% من الحفظ المقرر بواقع 3 أجزاء لطلاب الدورة المكثفة وجزءين للطلاب والطالبات الدائمين ونصف جزء للطلاب والطالبات الجدد.

وأفاد فضيلة الشيخ عبدالرحمن أن المركز أعد برنامجا تأهليا وتربويا وإيمانيا لطلاب وطالبات حلقات التحفيظ بكوادر تعليمية مؤهلة من مدرسي ومدرسات حلقات تحفيظ القرآن ومشرفي وإداري فعاليات صيف 2010م الذين لهم الدور الأول في إنجاز الحفظ المخطط له في هذه الفعاليات.

ومن جانبه أكد عبدالسلام المرزوقي الأمين العام بالمركز أن فعاليات صيف 2010 تحقق الأهداف التي أعد لها المركز وهي استثمار اوقات فراغ الصيف في تحفيظ بناتنا وأبنائنا القرآن الكريم من خلال حلقات تحفيظ موزعة في مبنى المركز ومسجد الصديق بالراشدية ومسجد الخلفاء الراشدين بالورقاء 2 بالإضافة إلى إقامة عدد (20) برنامجا ونشاطا تربويا وإيمانيا من خلال المسابقات القرآنية والثقافية و التدريب على الخطابة والالقاء والرحلات الترفيهية و الرياضية موزعة مابين أنشطة يومية وأسبوعية والدورات التدريبية والمهاراتية.

وصرح عادل إبراهيم جاسم المدير التنفيذي أن برنامج التحفيظ يبدأ يوميا من الساعة الثامنة والنصف صباحاً وحتى الثانية عشرة ظهراً من الأحد إلى الخميس وأن المركز يتكفل بتأمين وجبة إفطار يومية لجميع الطلاب، وتقام الأنشطة الرياضية في صالة مزهر من كل يوم أحد من الساعة الثانية عشرة ظهراً وحتى الثالثة عصراً بحيث تضم السباحة و كرة القدم، وأن الدورات المهاراتية والحياتية تقام من الساعة الثانية عشرة ظهراً وحتى الثالثة عصراً من كل أربعاء وتضم دورة في برنامج التصميم (فوتوشوب) تقام في مركز الحاسب الآلي بمجمع آل لوتاه التعليمي ، بالإضافة إلى دورة في الكهرباء حيث يتعلم فيها الطلاب بشكل علمي وعملي مبادئ الكهرباء والدوائر والتوصيلات الكهربائية ، ودورة في النجارة تمكّن الطلاب فيها من صنع حامل للمصحف وتعلم مبادئ صنع الأثاث وتقام الدورتان في مقر المركز.

وعن قسم الطالبات في فعاليات صيف 2010م ذكرت علا السيد محمد الهاشمي مدير إدارة النساء بالمركز أن برامج قسم البنات لها طابع متميز وحافل بالعديد من الفعاليات والأنشطة فإلى جانب حلقات التحفيظ والمراجعة تم وضع خطة تتناسب مع قدرات الطالبات وأعمارهن فأقل قدر من الحفظ سيكون بمقدار نصف جزء وأعلى قدر سيكون بمقدار جزأين ونصف وبالنسبة لخطة المراجعة فأقل قدر سيكون جزء وأعلى قدر من المراجعة سيكون بمقدار خمسة أجزاء، كذلك تم تخصيص وقت لنشاط الطالبات والترويح عن أنفسهن بما هو مفيد وممتع  بحيث قُسّم كل نشاط على حسب الفئات العمرية ومايتناسب مع هذه المرحلة من أنشطة، فطالبات المرحلة الابتدائية الدنيا والعليا خصصت لهم  ساعة في يوم الأحد لموضوع السيرة والأخلاقيات ، ويوم الثلاثاء للرحلات، ويوم الخميس للأنشطة الترفيهية والأعمال اليدوية، ولطالبات الاعدادية والثانوية يوم الاثنين للرحلات والأنشطة اليدوية ويوم الأربعاء خصصت ساعة لتدبر آيات كتاب الله ويوم الخميس لمدة ساعة ونصف دورة في فقه الصيام هذا إلى جانب المسابقات التحفيزية من قبل معلمات كل حلقة .

  وجدير بالذكر أن فعاليات صيف 2010م ترعاها مجموعة من الدوائر الحكومية ومؤسـسات القطاع الخاص وهم مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر وهيئة كهرباء ومياه دبي و ودائرة السياحة والتسويق التجاري وجمارك دبي ومواصلات الإمارات وجمعية الاتحاد وبنك دبي الإسلامي ومصرف الإمارات الإسلامي وقرطاسية فاروق العالمية و مؤسسة ناصر بن عبداللطيف السركال.


جميع الحقوق محفوظة - مركز الصديق لتحفيظ القرآن الكريم © 2006
تصميم وتطوير الشبكة التقنية للحلول الإلكترونية